طبيعة السعودية

النشم

الإسم الاجنبي: Grewia velutina

الإسم العلمي:
.Grewia velutina (Forssk.) Vahl

من أسمائه: (النَّشَم)، (الخَمَار).

الفئة:

الرتبة:

الفصيلة:

الجنس:

الوصف

النشم، مفردها النشمة شجرة جميلة معمرة، من أشهر أنواع الفصيلة التبعية التي ينتمي إليها الشوحط والنبع والشريان، تنبت بأصدار جبال السراة في بطون الأودية وعلى ضفافها، وربما نبتت في السفوح بعيدا عن الأودية، على ارتفاع (800- 1500م)، وقد تنبت على السفوح الشرقية من جبال السراة.  ترتفع النشمة نحو (3-7م) على جذع ثخين خشن متعرج، لونه أغبر يميل إلى السواد، يتفرع إلى أغصان مستقيمة كثيرة قدر قبضة اليد أو أكبر، لونها بني مغبر.  وعودها خفيف، لكنه قوي صلب. بخلاف قول من قال: إنه خوار هش. وهو أقوى من عود الشريان، وأخف من عود السراء والنبع والشوحط.  والشبه كبير بين النشمة والشريانة، ولذلك وقع بينهما خلط واشتباه عند كثير من الناس، ولكن الناظر المدقق يمكنه أن يلحظ ما يميز به بين النوعين، فأوراق النشمة أصغر، وسطحها أغبر مخضر من الأمام والخلف، وأطرافها أوضح تسنينا من أوراق الشريانة. والنّشمة، فضلًا عن ذلك، تنحدر إلى منابت غائرة لا تصل إليها الشريانة.  غير أن الفرق بينهما لطیف، تصعب ملاحظته لغير خبير منعم النظر، كما أن طريقة التفرع في النّشمة قد تميزها أيضا عن الشريانة، فالأولى، تقوم، في الغالب، على سيقان نحيلة متعددة، متجهة فروعها نحو الأفق، وربما تدلت على هيئة مظلة، وأما الشريانة فتقوم، في الغالب، على ساق واحد، وتكون فروعها الجانبية في الغالب منتصبة وربما كانت متدلية كالنشم.

الزهرة

أزهارها كأزهار الشريانة، وربما أصغر حجماً في النشمة، والنحل يقع على أزهارها.

الثمرة

ثمارها كثمار الشريانة، وربما أصغر حجماً في النشمة، ويظهر على ثمار النشمة شعيرات دقيقة هي أوضح وأكثف مما يظهر على ثمر الشريانة.

فوائدها وإستعمالاتها

كانوا يتخذون من أغصانها القسي والسهام. وكانوا يتخذون من أعواده القسي، ومن لحائه الأوتار. واتخذوه وقوداً، وكانوا يتخذون أعوادها لتحديد المسافات بين الحفر التي يبذرون فيها الدخن.